الرئيسة   قطوف
.    سليمان الماجد
يُمدح المرء باعتزازه بأصحابه، ويذم باعتزازه بينهم.
.    سليمان الماجد
إذا تعاملت بمعاملة محرمة تظنها مباحة اجتهادا أو تقليدا ثم ظهر لك تحريمها فإن ما كسبته منها قبل علمك يعتبر حلالا لك.
.    سليمان الماجد
من أعظم نعم الله على أي إنسان ما يحصل من محبة الناس له مع ستر الله على أسباب بغضه.
.    سليمان الماجد
الذي يقلد الناس في آرائه دون تمحيص هو كالذي يتجاوز إشارة المرور بسبب تحريك أحدهم سيارته.. كلاهما سيتسبب يوما بحادث مميت.
.    سليمان الماجد
تسعى الدول المتوثبة إلى بناء الإنسان القيادي فيما ترسخ أخرى إيجاد الإنسان الانقيادي.
.    سليمان الماجد
العبث بالمال العام مهما صغر لا يعني قصورا في النفقات فقط.. إنه بداية جادة لخيانة الأمة في كيانها ودينها وأمنها وأعراض أبنائها.
.    سليمان الماجد
نعم هي معاناة قاسية لأهلنا في الشام لكن فجر النصر الندي سيخفف وقعها أو يزيلها بإذن الله.. صبرا فالنصر موعدكم.
.    سليمان الماجد
من انشغل بالحقائق أعرض عن تصنيف الناس، وخير مثال لذلك ابن تيمية؛ فقد كان أكثر الناس معذرة لمخالفيه.
.    سليمان الماجد
بعض أحوال التصنيف وقوفٌ في مقام الربوبية.
.    سليمان الماجد
للتصنيف دوائر لا نهاية لها تبدأ من نقطة تكفي شخصا واحدا فقط؛ فمهما صنفت الناس ستجد من يصنفك ؛ ولو لم يبق في الكون إلا اثنين.
.    سليمان الماجد
التصنيف يعني مجتمعا منقسما لا إنتاج فيه.
.    سليمان الماجد
من وقع في تصنيف الناس اكتوى بناره ولو بعد حين.
.    سليمان الماجد
التصنيف عند البعض هو السلاح البديل عن الحجة والبرهان.
.    سليمان الماجد
ثناء المنحرف على شخص ليس ذما له بإطلاق؛ فربما كان هذا لأخلاقه أو إنصافه؛ فقد أثنى المشركون والمستشرقون على الرسول، ومدح غيرهم علماء.
.    سليمان الماجد
محبة الإسراف سبب الفساد المالي، وقد قرنهما الله تعالى في قوله: "ولا تطيعوا امر المسرفين الذين يفسدون في الأرض ولا يصلحون".
.    سليمان الماجد
لا تعط تزكية مفتوحة، ولا قدحا مفتوحا.. تجنى كثيرون على الحقيقة وعلى الناس حين تركوا هذا المنهج.
.    سليمان الماجد
أخطر ما تواجهه الدول الجديدة في العالم العربي هي الحزبية؛ فمعها يقصى الأكفأ لصالح المحازب، ويقسم المجتمع، ثم تكون الجناية على الإسلام.
.    سليمان الماجد
حديث "من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه" فيه راحة بالك، ومحبة الناس لك، ووقاية من التأثر بسلوكياتهم السلبية.
.    سليمان الماجد
إذا لم يكن استقلال الفقيه بناء على العبودية لله فهو عبودية لنفسه، أو الشيطان.
.    سليمان الماجد
موت بعزة خير من حياة بذلة.. لم أفهم عميق معناها إلا من أهلنا الشاميين في إقدامهم وزوال خوفهم؛ رغم شدة القتل.