الرئيسة    الفتاوى   الوضوء والغسل   طهارة وصلاة من يعاني من خروج الغازات بكثرة

طهارة وصلاة من يعاني من خروج الغازات بكثرة

فتوى رقم : 1014

مصنف ضمن : الوضوء والغسل

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/10/1429 18:36:00

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. شيخنا الفاضل .. شخص يعاني من اضطرابات في القولون، وفي بعض الأوقات تخرج منه الغازات بكثرة وأوقات لا يحس بخروج شيء؛ فهل يأخذ حكم من به حدث دائم في الأوقات التي تكثر فيها الغازات أم لا؟ وما حكم إمامته إذا قدم للإمامة أو الخطبة؟ وما حكمه في حضور الجمعة والعيدين والتراويح؟ جزيتم خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. إذا شق على الإنسان حبس ريح بطنه وكانت كثيرة بحيث يشق عليه تكرار الوضوء، فحكمه حكم سلس البول والاستحاضة، فإن له أن يخرج هذه الأرياح ولا تنقض بذلك طهارته إلا بناقض آخر، أو في حال إخراج الريح دون حرج أو مشقة؛ لقوله تعالى: "فاتقوا الله ما استطعتم"، وقوله: "ما جعل عليكم في الدين من حرج".
وإذا قدم للإمامة من قام به شيء يؤدي في الحالات العادية إلى بطلان طهارته فإن له أن يصلي بالناس، وأن يخطب بهم الجمعة؛ لأنه معذور في ذلك، والأصل أن من صحة صلاته لنفسه صحت لغيره، إلا إذا وجد تأذٍ من المصلين من ريحه فتسقط عنه الجمعة والجماعة.
وأما إذا قدر على حبسه أثناء الصلاة أو أثناء بقائه في المسجد لم يضره خروج الريح بعد الوضوء ووجب عليه شهودهما. والله أعلم.