الرئيسة    الفتاوى   أحكام المساجد   استئجار العربات في صحن المطاف

استئجار العربات في صحن المطاف

فتوى رقم : 10562

مصنف ضمن : أحكام المساجد

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 04/11/1430 08:53:14

س: السلام عليكم .. رأي فضيلتكم في استئجار العربات داخل صحن المطاف، أليس هذا في حكم البيع؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. اختلف العلماء في حكم البيع والشراء داخل المسجد على قولين :
الأول : الكراهة التنزيهية ، وهو قول الأئمة الأربعة ، عدا الرواية الثانية عن أحمد .
والثاني : التحريم وهو قول لأحمد وغيره ، وهو أقرب القولين ؛ لحديث أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "إذا رأيتم من يبيع أو يبتاع في المسجد فقولوا لا أربح الله تجارتك وإذا رأيتم من ينشد فيه ضالة فقولوا لا رد الله عليك" رواه الترمذي وغيره ، وهو حديث جيد .
ولكن لما كان ذلك لمصلحة العبادة ، ولما يلحق الناسك من الحرج في الخروج بأهل العربات خارجه فلا أرى بأسا باستئجار هذه العربات داخل المسجد الحرام .
وقد نص جمع من العلماء على جواز شراء الماء للوضوء والثياب لستر العورة بعد النداء الثاني للجمعة ، وفيه التفات إلى المعنى المذكور . والله أعلم.