الرئيسة    الفتاوى   حكم الصلاة وتاركها   الواجب على من ترك الصلاة ثم تاب

الواجب على من ترك الصلاة ثم تاب

فتوى رقم : 10628

مصنف ضمن : حكم الصلاة وتاركها

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/01/1431 02:03:59

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... يا شيخ ! سمعت أن من ترك صلاة متعمدا بدون عذر فقد كفر، هل هذا صحيح ؟ وكيف يتوب إذا كان منه هذا الشيء ؟ مع العلم أنه متزوج ، هل الكفر هذا يخرجه من الملة ؟ يعني : هل يلزمه نطق الشهادتين والغسل وتجديد عقد الزواج؟

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ترك الصلاة بالكلية كفر أكبر ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : "بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة" ، وقوله صلى الله عليه وسلم : "العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر" ، ولكن لا يستلزم وصف العموم أن يكون منطبقاً على الأعيان إلا بعد قيام الحجة واجتماع الشروط وانتفاء الموانع . فعليه : لا يلزمه تجديد إسلامه ولا عقد نكاحه ، وإنما يكفيه التوبة والمحافظة على الصلاة في أوقاتها مع جماعة المسلمين إن كان رجلاً ، ومن تاب تاب الله عليه . والله أعلم .