الرئيسة    الفتاوى   صيام التطوع   طاعة الأم في ترك صيام النوافل

طاعة الأم في ترك صيام النوافل

فتوى رقم : 10690

مصنف ضمن : صيام التطوع

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 25/01/1431 22:27:23

س: رجل يصوم السنن كالاثنين والخميس والأيام البيض، ولكن أمه تأمره بعدم صيام النوافل وهو مستطيع أن يصوم دون علمها، فهل الأفضل أن يصوم أم لا؟

ج: الحمد لله أما بعد .. إذا لم يتعلق فعل الصيام بحقوقها الواجبة؛ كأن لا تستطيع القيام بها إلا بترك نافلة الصوم وجب عليك طاعتها في ذلك، وإن كان هذا لمجرد الشفقة عليك من الصوم لم تجب عليك طاعتها، وعليك التلطف في إقناعها، ولك أن تخفيه عنها وتُعرِّض لها تعريضاً، وأما الأفضل فيختلف باختلاف الحال؛ فإن كان لك في أبواب الطاعة وما يقوي الإيمان أعمالٌ أخرى فالأفضل طاعتها، وإلا فالأفضل الصوم. والله أعلم.