الرئيسة    الفتاوى   الوضوء والغسل   لون مني المرأة

لون مني المرأة

فتوى رقم : 10736

مصنف ضمن : الوضوء والغسل

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 27/01/1431 14:35:55

س: هل لون مني المرأة أصفر أم أبيض، وهل يكون له أثر أم مجرد لون؟

ج : الحمد لله وحده .. أما بعد .. ماء المرأة جاء وصفه في الحديث وهو : "ماء الرجل غليظ أبيض وماء المرأة رقيق أصفر فأيهما سبق أشبهه الولد" رواه مسلم من حديث أنس ، ولكن الظاهر أن هذا ماء داخلي لا تراه المرأة بعد الجماع ، وإنما يجب الغسل في أحوال : الأولى : الإيلاج في المعاشرة ، ولو لم يقع إنزال منهما ، والثانية : رؤية جماع في المنام ثم رؤية ماء بعده ، ولا يُشترط أن يكون أصفر رقيقا ، والثالثة : أن يقع لمس للفرج بأي وسيلة ، بمعاشرة دون الفرج ، أو باحتكاك مع رجل أو امرأة ؛ فيحصل بعد ذلك لذة ونشوة ، وقد يكون معها رعشة وحركة في الأعضاء التاسلية ، ثم يحصل بعدها ارتياح بدني ونفسي ، ولو لم يقع إيلاج أو رؤية ماء ؛ فهذه موجبات الغسل . والله أعلم .

لون    مَنِيّ    امرأة