الرئيسة    الفتاوى   شروط الصلاة   علاج الوسواس في الطهارة والصلاة بالنذر والطلاق والدعاء على النفس

علاج الوسواس في الطهارة والصلاة بالنذر والطلاق والدعاء على النفس

فتوى رقم : 10801

مصنف ضمن : شروط الصلاة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 02/02/1431 22:17:42

س: السلام عليكم .. أنا شاب مصاب بالوسواس القهري، وقد نذرت أكثر من مرة بعدم الإعادة في الوضوء، وإذا أعدت أصوم عشرة أيام، وقد صمت مرتين، وكذلك قلت: والله لا تحل لي زوجتي إذا أعدت الوضوء، وقلت: زوجتي طالق ثلاث مرات، إذا أعدت الوضوء، علما - والله العظيم - أن قصدي منع نفسي من إعادة الوضوء، وقد قمت بالدعاء على نفسي إذا أعدت بأمراض منها السرطان والسكتة القلبية، وأسجد للسهو دائما في الصلاة وكثير النسيان؟ أرجوك أريد حلا للمرض.

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. لا نرى لك علاج الوسواس بمثل هذه الأمور المحرمة أو المكروهة ، ولكن عليك أن تجاهد نفسك في علاج هذا الوسواس بالاستعاذة من الشيطان ، والمداومة على الأذكار ، وقطع الاسترسال مع حبائل الشيطان ، وكثرة الدعاء واللجوء إلى الله تعالى ، واستصحاب القاعدة الفقهية العظيمة: (اليقين لا يزال بالشك)، فما ثبت بيقين لا يرتفع إلا بيقين ، وأن تعلم أن الحرج عنك مرفوع فلا تلزمك إعادة الطهارة ولا الصلاة ، وأن تسعى إلى علاجه فله في الطب الحديث أدوية ناجعة . والله أعلم .