الرئيسة    الفتاوى   أحكام الموظفين والطلبةوالعمال   دفع المال لأجل الحصول على العائدة السنوية من الدولة

دفع المال لأجل الحصول على العائدة السنوية من الدولة

فتوى رقم : 10993

مصنف ضمن : أحكام الموظفين والطلبةوالعمال

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 09/02/1431 03:54:13

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. لي ثلاثة إخوة ، وأراد والدي أن يكون لهم نصيب من العوايد (الشرهة)، ففي السنة الماضية اتفق والدي مع شخص يعمل في وزارة المالية، وقال له: سوف أساعدك، ولكن بشرط أن يكون لي نصيب في السنتين القادمتين بقدر ستة الآف، بمعنى : أن يأخذ من كل واحد نصيباً وقدره ألفا ريال ، ولكن والدي استعجل في دفع المبلغ إلى هذا الشخص وبذلك يأخذ والدي من إخوتي ستة الآف في السنتين القادمتين بدلا عن الشخص وبقية السنوات يأخذونها إخوتي. علماً أنه لا يمكن الحصول على العوايد بسرعة، إلا بدفع هذا المبلغ، وإذا أردت انتظار هذه العوايد بدون مساعدة ربما لا تحصل عليها، سؤالي هو: هل دفع والدي ستة الآف لهذا الشخص تعتبر رشوة؟ هل يجوز لإخوتي أخذ هذه العوايد إذا كان فيها رشوة؟ وماذا يتوجب عليهم فعله إذا حصلوا عليها ؟ أفيدونا جزاكم الله خيرا.

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ما دام أن من دُفع له المال موظف في الوزارة فلا يجوز دفع شيء من المال له لإنجاز المعاملة؛ لأنه رشوة محرمة ، وحيث تم الأمر فيجب على والدك التوبة ، وأما ما سيحصلون عليه فهو مباح إذا كانت شروط نظام العوائد منطبقة عليهم . والله أعلم.

تسليم    أموال    موظف    رشوة    عطية