الرئيسة    الفتاوى   صلاة أهل الأعذار   الترخص برخص السفر لمن يذهب كل يوم إلى عمله خارج البلد

الترخص برخص السفر لمن يذهب كل يوم إلى عمله خارج البلد

فتوى رقم : 12003

مصنف ضمن : صلاة أهل الأعذار

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/03/1431 01:38:10

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. شخص متزوج ويسكن في الدمام، ومدرسته تبعد عن منزله 75 كيلو متر، يسأل عن صلاة الظهر والعصر، هل يقصر ويجمع أو يصليها 4 ركعات في وقتها؟ علماً أن سكن والديه في الأحساء، وينزل عندهم كل أسبوعين؟ ولكم تحياتي.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. الصحيح من أقوال العلماء أن العبرة في كون المسافة سفراً أو لا هو العرف ، وتحسب المسافة عند جمهور العلماء من مفارقة البنيان ، وليس من المنزل ، وذهب جمع من السلف من الصحابة والتابعين إلى أن المعتبر هو العرف ، وأهله يسمون المرء مسافرا منذ خروجه من بيته ، وتعليله قوي ، والأحوط اعتبار مفارقة البنيان. وعليه: فإذا كانت المسافة من بلدك إلى مقر عملك تعد سفراً في العرف فأنت مسافر حال ذهابك إلى عملك فيسن لك القصر ، ويجوز الجمع فإن احتجت إليه صار مستحباً ، وإن كانت لا تعد سفراً عرفاً فعند الأكثر : ليس لك الترخص برخص السفر . والله أعلم.