الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   طهرت بعد نزول الدم بيوم وترك الصلاة ستة أيام ثم عاودها الدم

طهرت بعد نزول الدم بيوم وترك الصلاة ستة أيام ثم عاودها الدم

فتوى رقم : 12918

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 27/10/1431 23:03:54

س: السلام عليكم .. يا شيخ .. امرأة أتتها الدورة الشهرية يوم الثلاثاء، وعندما أتى الأربعاء توقف وأصبح اللون بنياً، ويوم الخميس توقف الدم تماماً، وظلت هكذا لا تصلي بناء على أن الدم ، وفي ليلة الثلاثاء نزل الدم ستة أيام . فهل فعلها صحيح أم تعتبر طاهراً في تلك الفترة؟ وهل يجب عليها قضاء صلوات هذه الأيام؟ وجزاكم الله خير الجزاء.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. فحيث انقطع الدم، أو لم يوجد فصومي وصلي ؛ لأن الحكم يتعلق بنزول الدم وليس بالمدة ، وقد انقطع الدم فتُعتبر وقت انقطاعه طاهرة، وأما ما تركته من الصلوات فلا يجب عليها قضاؤها؛ لأدلة فصلت في غير هذا الموضع. والله أعلم.