الرئيسة    الفتاوى   شروط الصلاة   فعل العادة السرية في نهار رمضان وترك الاغتسال منها جهلاً

فعل العادة السرية في نهار رمضان وترك الاغتسال منها جهلاً

فتوى رقم : 12955

مصنف ضمن : شروط الصلاة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 20/11/1431 23:14:34

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. يا شيخ: عندي أسئلة محيرة وأعيش في قلق وهم، وأريد إجابة عاجلة جزاكم الله خيراً.. أنا ـ يا شيخ ـ لما كنت في 13 من عمري كنت أمارس العادة السرية في نهار رمضان جاهلا بحكمها، وكنت أتم صومي إلى المغرب، وكنت أيضا أصلي جميع الصلوات وأنا جنب، ولم أكن أعلم أن الصلاة والصوم لا تجوز للجنب، واستمر الأمر على هذا الوضع حتى بلغت 17 من عمري، ثم عرفت الحكم، وأن هذه الأمور لا تجوز، لكن السؤال الأهم يا شيخ ماذا يلزمني؟ هل يلزمني قضاء الصلوات وقضاء الصوم من عمر 13 حتى عمر 17 سنة؟ إذا كانت الإجابة بنعم، فكيف ومتى يتم قضاؤها؟ أنتظر الإجابة الشافية والوافية يا شيخ بشكل عاجل نظرا للأهمية.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. إذا استمنى الإنسان وأنزل فقد أجنب ووجب عليه الاغتسال وفسد صيامه بذلك ؛ ولكن ما دمت جاهلاً بكونها موجبة للغسل فلا يجب عليك إعادة ما فعلته من العبادات مما فات وقته؛ لأن الجهل عذر يمنع التكليف، ولم يثبت عن النبي صلى اله عليه وسلم أنه أمر بالإعادة في مثل هذه الأحوال. والله أعلم .