الرئيسة    الفتاوى   أحكام المساجد   جمع التبرعات في المسجد ودفع أجرة معلم الحلقة في المسجد

جمع التبرعات في المسجد ودفع أجرة معلم الحلقة في المسجد

فتوى رقم : 13506

مصنف ضمن : أحكام المساجد

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 18/01/1432 23:20:07

س: هل جمع التبرعات في المسجد داخل في البيع وإن كان جزء منها يصرف لمعلم الحلقة فهو أجرة ، فهل يدخل في النهي؟ وإن كان يدخل فهل إعطاء المعلم هذه الأجرة في المسجد يدخل في النهي؛ لأنه من المعاملات؟

ج: الحمد لله أما بعد .. جمع التبرعات في المسجد جائز؛ لما روى مسلم في صحيحه عن المنذر بن جرير عن أبيه قال: كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في صدر النهار، قال: فجاءه قوم حفاة عراة مجتابي النمار، أو العباء، متقلدي السيوف، عامتهم من مضر ـ بل كلهم من مضر ـ فتمعر وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم لما رأى بهم من الفاقة، فدخل ثم خرج، فأمر بلالا فأذن وأقام فصلى ثم خطب، فقال: يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا. والآية التي في الحشر: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللهَ. تصدق رجل من ديناره، من درهمه، من ثوبه من صاع بره، من صاع تمره، حتى قال ولو بشق تمرة، قال فجاء رجل من الأنصار بصرة كادت كفه تعجز عنها ـ بل قد عجزت ـ قال ثم تتابع الناس حتى رأيت كومين من طعام وثياب، حتى رأيت وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم يتهلل كأنه مذهبة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من سن في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أجورهم شيء، ومن سن في الإسلام سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها من بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيء" .
وأما كونه يدفع منها أجرة معلم الحلقة فلا يغير من الحكم شيئاً.
ويجوز دفع أجرة المعلم أو غيره في المسجد؛ لأن هذا وفاء ، وليس ابتداء للعقد . والله أعلم.

جمع    تبرّع    مسجد    تسليم    أجرة    راتب عمل