الرئيسة    الفتاوى   الأذان والإقامة   يؤذن لصلاة العشاء ثم يخرج ويصلي العشاء والتراويح في مسجد آخر

يؤذن لصلاة العشاء ثم يخرج ويصلي العشاء والتراويح في مسجد آخر

فتوى رقم : 13720

مصنف ضمن : الأذان والإقامة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/02/1432 09:46:16

س: أحسن الله إليكم .. 
مؤذن يؤذن للعشاء ويوكل للإقامة، ثم يخرج من المسجد ليصلي في مسجد آخر بحجة التراويح؛ حيث إن إمام مسجده سريع في الصلاة ، ولا يتمكن من الخشوع معه ، فما هو الحكم في هذه الحالة؟ وما هو الأفضل له: الأذان والخروج أو عدم الأذان من البداية؟

ج: الحمد لله أما بعد .. أما من حيث الأصل فيجوز للمسلم أن يخرج بعد الأذان لهذا السبب؛ لما فصل في جواب آخر من أن النهي إنما هو لمن يخشى أن لا يشهد الجماعة.
وأما المؤذن فهو موظف، وموكل بخلافة الإمام إذا نابه شيء، كما أن خروجه مع كونه موظفا سبب لإيحاش النفوس؛ فلا أرى له أن يخرج من المسجد. والله أعلم.