الرئيسة    الفتاوى   أحكام السفر   شهود صلاة الجماعة للمسافر

شهود صلاة الجماعة للمسافر

فتوى رقم : 1428

مصنف ضمن : أحكام السفر

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/10/1429 18:19:00

س: قيل: إن المسافر إذا سمع النداء وكان وحده فلابد أن يجيب النداء، وأما إن كان معه جماعة وهو في بيته فالأولى أن يصلي ويقصر معهم ولا يصلي في المسجد، أو يصلي في المسجد ويقصر حتى يأخذ بالرخصة؛ فكيف يقصر المسافر في المسجد؟

ج: الحمد لله أما بعد .. يستحب للمسافر القصر مطلقاً، ويجوز الجمع، وعند الحاجة يكون الجمع مستحباً؛ لأن القصر والجمع رخصتان تُشرعان لأجل وصف السفر، والصحيح في شهود الجماعة مع وجود وصف السفر؛ أنه غير واجب؛ لما ثبت في الطبراني من حديث ابن عمر رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "ليس على المسافر جمعة" وهذا يشمل إنشاءها ويشمل حضورها مع جماعة المقيمين؛ وقد ثبت نحو من هذا عن عمر بن عبد العزيز في تركه شهود الجمعة وهو نازل في بعض أسفاره. والله أعلم.