الرئيسة    الفتاوى   القرآن الكريم وعلومه   معنى آية "ويعلم ما في الأرحام"

معنى آية "ويعلم ما في الأرحام"

فتوى رقم : 15151

مصنف ضمن : القرآن الكريم وعلومه

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 22/02/1432 00:00:00

س: سؤال - يا شيخ - عن قوله تعالى: "ويعلم ما في الأرحام" ، هل يدل على أن البشر لا يمكن أن يعلموا جنس الجنين ذكراً أو أنثى؟ أفدنا نفع الله بك.

ج: الحمد لله أما بعد .. ليس في الآية دليل على ما ذُكر، والعلم بما في الأرحام أشمل من ذلك ؛ كدقائق الخلق ، وجنس الجنين في مراحل مبكرة ، ونحو ذلك ؛ فلا تعارض بين هذه الآية والواقع الذي عرف فيه الناس نوع الجنين . والله أعلم.