الرئيسة    الفتاوى   الآداب   الكذب خوفاً من القطيعة بين اثنين

الكذب خوفاً من القطيعة بين اثنين

فتوى رقم : 15412

مصنف ضمن : الآداب

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/04/1432 22:51:47

س: إحدى الأخوات سألتها صاحبتها قائلة: "أسألك بالله أن تخبريني بما قالته لك فلانة" فردت عليها بإجابة مخالفة للواقع؛ بغرض الصلح وعدم النزاع، فماذا عليها؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فحيث إن في عدم إخبارها بما قالته أختها حفظا للعلاقة من القطيعة فلا شيء عليها في ذلك، بل هي مأجورة على إخبارها بما يحفظ العلاقة، وهذا أدنى من ابتداء الكذب المرخص فيه للإصلاح بين الناس.
ولكن الأفضل هو التعريض والتورية. والله أعلم.

تورية    كذب    خوف    مصلحة    خلاف    

خائف    تخويف