الرئيسة    الفتاوى   حكم الصلاة وتاركها   زوجها متهاون بالصلاة وله علاقات محرمة

زوجها متهاون بالصلاة وله علاقات محرمة

فتوى رقم : 15706

مصنف ضمن : حكم الصلاة وتاركها

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 04/06/1432 17:51:08

س: إحدى الأخوات تسأل وتقول : زوجي يصلي أحيانا ، وأغلب الاوقات لا يصلي، هو لا يجحد وجوبها ، بل يتركها تكاسلا وعدم اهتمام، وأنا متأكدة أن له علاقات محرمة : مكالمات ومواعدة، وتريد أن تعرف حكم بقاءها معه، كما أنها تخاف أن ينقل لها الأمراض عن طريق علاقاته المحرمة. أرجو سرعة الرد وعدم إغفال الرسالة، وهل من الحكمة إبلاغ الهيئة عن مواعداته؟

ج: الحمد لله أما بعد .. ينصح فقط ، ولا أرى إعلام رجال الحسبة، ويجوز بقاء المرأة معه، ولها الامتناع عن مجامعته إذا كان بقصد الهجر لإصلاحه أو خوفا من الأمراض. والله أعلم.