الرئيسة    الفتاوى   صلاة أهل الأعذار   يسافر من جدة إلى الطائف والعكس بعد العصر، فكيف يصلي المغرب والعشاء؟

يسافر من جدة إلى الطائف والعكس بعد العصر، فكيف يصلي المغرب والعشاء؟

فتوى رقم : 15772

مصنف ضمن : صلاة أهل الأعذار

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/06/1432 06:08:40

س: جزاك الله خيراً .. 
أخي يسكن جدة، والأربعاء يسافر للطائف بعد العصر، وعادة يؤذن المغرب وهو في مكة، 
وعند العودة كذلك، يعود لجدة يوم الجمعة بعد العصر، ووقت المغرب يكون في مكة، فهل يتوقف في مكة ليصلي المغرب والعشاء جمعاً وقصراً أم يصلي المغرب في مكة والعشاء في جدة أم يصلي المغرب والعشاء إذا وصل إلى جدة في بيته؟

ج: الحمد لله أما بعد .. ما دام الأمر كما ذكر فهو مخير بين أن يجمع المغرب والعشاء في طريقه سواء في مكة أو في غيرها .
وله أن يصلي المغرب في الطريق ، ويؤخر العشاء إلى وصوله إلى جدة أو الطائف .
كما له جمعهما في الطريق ؛ ولو ظن أنه يدرك وقت الثانية وجماعتها في جدة أو الطائف ؛ فإذا وصل إلى هذين البلدين وكان قد جمع أجزأت عنه ، وسقطت عنه جماعتها .
والأصل في ذلك أن الشريعة قد أذنت له بالجمع حال السفر ، ومن أدى العبادة على وجه مأذون له فيه لم يلزمه إعادتها . والله أعلم.