حجاب الخادمة ولباسها

فتوى رقم : 15798

مصنف ضمن : أحكام اللباس والزينة والحجاب والعورات

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/06/1432 11:33:13

س: جزاك الله خيرا .. استقدمنا عاملة منزلية من دولة كينيا، وهي مسلمة، وكما لا يخفى عليكم إشكال تلك المناطق ، فرأيت أن لا أفرض عليها غطاء الوجه عند خروجنا من المنزل ، فما رأيك ؟ مع العلم أنها مقبولة الشكل ، وما رأيك بإلباسها لباس الشغالات البنجابي على أن أختار لها ما تحت أو حد الركبة؟

ج: الحمد لله أما بعد .. أصح قولي العلماء هو وجوب تغطية الوجه، وفي المسألة خلاف قوي مشهور، ولا يلزم أحد بالأخذ بقول في مسألة اجتهادية, وقد بينت في موضع آخر أدلة ذلك, وكلام أهل العلم فيه ، وعليه فيما يتعلق بالخادمة غض بصره والحذر من الخلوة بها، كما يحسن به أن يندبها إلى تغطية وجهها، وإذا كان في وجهها فتنة وجب عليه أن يأمرها بغطاء الوجه، أو أن يرجعها إلى أهلها مع تعويضها.
وحيث إن المقصود من إلباسها اللباس البنجابي سترها وعدم تكشفها أثناء العمل فيجوز ذلك إذا كان فضفاضاً ومغطياً للسراويل إلى الركبة. والله أعلم.