الرئيسة    الفتاوى   الإيمان   الواجب على المسلم إذا هنأه أحد بعيد رأس السنة

الواجب على المسلم إذا هنأه أحد بعيد رأس السنة

فتوى رقم : 16515

مصنف ضمن : الإيمان

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 06/03/1433 09:28:23

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد أن أستشير فضيلتكم .. في الحقيقة وكما نعلم فالاحتفال برأس السنة الميلادية حرام، فماذا أفعل إذا هنأني أحد بالعيد؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. لا يجوز للمسلم مشاركة النصارى في أعيادهم، سواء كانت هذه المشاركة بفعل ؛ كإهداء ونحوه ، أو قول ؛ كتهنئة ونحوها ؛ لما في ذلك من إقرارهم على باطلهم، والرضا به، ولكون عيد رأس السنة الميلادية من الأعياد الدينية في أصله وواقعه ، ولو قيل للنصارى : اجعلوه في وقت آخر ؛ للبعد عن هذه الرمزية لرفضوا ذلك رفضا قاطعا ، ولما فيه من إعانتهم على الإثم والعدوان ؛وقد نهينا عن ذلك في قوله تعالى: "ولا تعاونوا على الإثم والعدوان"، وعليه: فلا يجوز رد التهنئة بذلك سواء صدرت من مسلم أو كافر. ولكن يستثنى من ذلك من يعيش بينهم إذا رأى أن في ذلك دفعا لشرهم ؛ فيجوز له التهنئة ، وحضور دعواتهم. والله أعلم.