الرئيسة    الفتاوى   الآداب   ترك رد السلام على المسلم بسبب الخصومة

ترك رد السلام على المسلم بسبب الخصومة

فتوى رقم : 16529

مصنف ضمن : الآداب

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/03/1433 04:12:58

س: س: ما حكم إلقاء السلام على المسلم وعدم رده بسبب زعل ؟ الرجاء التوضيح.

ج: الحمد لله أما بعد .. أخرج البخاري ومسلم عن أبي أيوب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليال، يلتقيان فيعرض هذا ويعرض هذا وخيرهما الذي يبدأ بالسلام"، وصح عند أبي داود والنسائي عن أبي هريرة مرفوعا: "لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث، فمن هجر فوق ثلاث فمات دخل النار"، وفي رواية لأبي داود: أنه صلى الله عليه وسلم قال: "لا يحل لمؤمن أن يهجر مؤمنا فوق ثلاث، فإن مرت به ثلاث فليلقه فليسلم عليه، فإن رد عليه السلام فقد اشتركا في الأجر، وإن لم يرد فقد باء بالإثم وخرج المسلم من الهجرة"، وأخرج مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تعرض الأعمال في كل اثنين وخميس فيغفر الله عز وجل في ذلك اليوم لكل امرئ لا يشرك بالله شيئا إلا امرأ كانت بينه وبين أخيه شحناء فيقول اتركوا هذين حتى يصطلحا". والله أعلم.

خصم