الرئيسة    الفتاوى   البيوع   اشترك مع إخوته في البيع بالتقسيط، فهل له الشراء منهم؟

اشترك مع إخوته في البيع بالتقسيط، فهل له الشراء منهم؟

فتوى رقم : 16557

مصنف ضمن : البيوع

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 22/03/1433 08:41:02

س: السلام عليكم .. يا شيخ .. اتفقنا ـ أنا وإخوتي ـ على المشاركة بالبيع بالتقسيط ، ويديرها أحدنا، الآن أحد إخوتي يريد أن يشتري بالتقسيط ، هل يجوز بيعه وله نصيب من هذه الشراكة؟ جزاك الله خيراً.

ج: الحمد لله أما بعد.. فيجوز للشخص أن يشتري من مؤسسة هو شريك فيها مؤجلا أو حالا؛ لأنه يشتري بصفته الشخصية، وتبيع له الشركة بصفتها الاعتبارية؛ فاختلفت الصفتان. والله أعلم.