الرئيسة    الفتاوى   مسائل متفرقة   صيام يوم العيد وأيام التشريق في كفارة القتل

صيام يوم العيد وأيام التشريق في كفارة القتل

فتوى رقم : 17111

مصنف ضمن : مسائل متفرقة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/10/1433 08:32:57

س: أحد الأخوة حصل عليه حادث مروري في انقلاب سيارة في رمضان وتوفي شخصان في الحادث ، هل يلزمه الصيام ؟ وإذا كان يلزمه ؛ فهل يصوم يوم العيد وأيام التشريق في الحج وهو الآن بدأ في الصيام؟ علما بأنه كان متجاوز السرعة القانونية؟

ج: الحمد لله أما بعد .. إذا لم يحصل من هذا الشخص تفريط بترك شيء من أمور القيادة؛ كالانتباه أو سلامة السيارة؛ كالفرامل ونحوها، ولم يتعد بفعل شيء ليس له فعله؛ كالسير في مكان ليس له السير فيه؛ وغير ذلك مما يُعد تعدياً أو تفريطاً، ويكون سبباً للحوادث: فلا كفارة عليه، وإن علم منه التفريط أو التعدي؛ ولو بنسبة فعليه كفارة القتل الخطأ كاملة.
وإذا كفر بالصيام وتخلل صيامه يوما العيد وأيام التشريق فإنه يفطرها، ولا يجوز له صيامها، ولا يعتبر فطرها قاطعاً للتتابع؛ لأنه عذر شرعي. والله أعلم.