الرئيسة    الفتاوى   صلاة أهل الأعذار   الواجب على الحامل فعله إذا شق عليها السجود

الواجب على الحامل فعله إذا شق عليها السجود

فتوى رقم : 17134

مصنف ضمن : صلاة أهل الأعذار

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 11/11/1433 03:36:59

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. جزاك الله خيرا ونفع بك يا شيخ .. زوجتي حامل في بداية الشهر السابع ، والسجود أصبح يتعبها بحيث أصبحت تختصره في تسبيحة واحدة في السجدة الواحدة فقط ؛ لكي تنهض بسرعة، وتخاف في الأشهر القادمة ألا تستطيع السجود أو أن يزيد التعب والمشقة أكثر من الآن، فماذا تفعل جزاكم الله خيرا؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. ما دام أنه يشق عليها السجود فلها الصلاة إيماء بقدر استطاعتها؛ فإن شق عليها فلها السجود بالنية والتكبير. لقوله تعالى : "فاتقوا الله ما استطعتم" وقوله صلى الله عليه وسلم : "ما أمرتكم به فأتوا منه ما استطعتم" متفق عليه . والله أعلم.