الرئيسة    الفتاوى   شروط الصيام ومفسداته   صامت مع وجود دم خفيف قبل الولادة بأيام

صامت مع وجود دم خفيف قبل الولادة بأيام

فتوى رقم : 1717

مصنف ضمن : شروط الصيام ومفسداته

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 30/08/1429 22:28:00

س: في اليوم العاشر من شهر رمضان الماضي نزل مني دم _ أكرمكم الله _ نتيجة مجهود، فتوقعت أنها ولادة؛ لأني كنت في بداية الشهر التاسع، فأفطرت وذهبت إلى المستشفى مع أنه لم يكن معي طلق، وبعد الكشف علي ذكرت الدكتورة أن الرحم مفتوح، ولكن ليس هناك ولادة؛ لأنه لم يكن هناك طلق، ونومت بالمستشفى يومين تحت الملاحظة، ثم خرجت من المستشفى بعد أن خف نزول الدم و لم أصم لمدة أربعة أيام، وعندما رأيت أن الدم لم يتوقف بدأت بالصيام مرة أخرى مع وجود أثر بسيط للدم، وبعد صيامي عشرة أيام جاءني طلق ثم ولدت، فهل صيامي لهذه العشرة أيام صحيح؟ أم يجب علي إعادتها؟

ج: حيث ذكرت الطبيبة بأن هذا الدم ليس بسبب قرب الولادة؛ وصمت هذه الأيام بناءً على ذلك، ولم توجد علامة على كون هذا الدم دم نفاس؛ فإن صيامك هذه الأيام صحيح؛ ولا يجب عليك قضاؤها. والله أعلم.