الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   حاضت بعد دخول الوقت، فهل يجب عليها القضاء بعد الطهر؟

حاضت بعد دخول الوقت، فهل يجب عليها القضاء بعد الطهر؟

فتوى رقم : 17188

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/01/1434 09:10:22

س: قالت لي إحدى النساء : إذا دخل وقت الأذان ثم نزلت العادة الشهرية وجب علي القضاء بعد انتهاء العادة ، وأنا لم أكن أعرف ذلك ، فهل يجب علي قضاؤها؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فإن الصحيح من أقوال أهل العلم أن المرأة إذا حاضت بعد دخول وقت الصلاة فلا يجب عليها إذا طهرت قضاءُ تلك الصلاة ، وهو قول أبي حنيفة ومالك واختيار ابن تيمية ؛ لأن الوقت موسع في حقها، ولأنها مخيرة بين فعلها في أول الوقت وآخره ؛ فلا تعد مفرطة ، ولكونها تركت ما أُذن لها بتركه.
أما إذا كان نزوله في آخر الوقت وبعد ضيق وقت الصلاة عن أداء ركعة واحدة ، فهنا يجب عليها قضاؤها في هذه الحال ؛ لثبوت تفريطها. والله أعلم.