الرئيسة    الفتاوى   أحكام الجنائز   حكم قول "الموت راحة"

حكم قول "الموت راحة"

فتوى رقم : 17430

مصنف ضمن : أحكام الجنائز

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 28/06/1434 02:09:41

س: ما حكم قول الناس للمريض إذا مات : "أحسن له" ، "ارتاح من العذاب وآلام المرض" ، "الموت راحة" ؟

ج : الحمد لله أما بعد .. فإن هذا الكلام مكروه ؛ لأن الله أعلم بما هو خير للعبد ، ولهذا ثبت عند البخاري ومسلم عن أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد متمنيا فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي" وفيه تبيين أن العبد لا يعلم بما هو خير لنفسه فكيف يعلم بما هو خير للناس.
وأما مارواه مسلم في صحيحه من حديث أبي هريرة مرفوعا: "واجعل الحياة زيادة لي في كل خير ، واجعل الموت راحة لي من من كل شر" فليس فيه تقرير أنه يجوز قول ذلك ؛ وإنما فيه الدعاء بأن الله إذا قدَّر الموت أن يكون راحة من الشرور ، ولهذا يظهر الفرق بين أن يدعو بقوله: أرحني بالموت ، وبين أن يقول : اجعل الموت راحة من كل شر. والله أعلم .

قول    موت    راحة