الرئيسة    الفتاوى   صفة الصلاة   الإيماء بالسجود مع عدم وضع اليدين على الأرض

الإيماء بالسجود مع عدم وضع اليدين على الأرض

فتوى رقم : 17491

مصنف ضمن : صفة الصلاة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 15/07/1434 07:43:30

س: أنا في صلاتي أومئ بالسجود؛ ولكني لا أضع يديّ على الأرض على الرغم من مقدرتي على ذلك، فهل علي شيء؟ أحسن الله إليك.

ج: الحمد لله أما بعد .. فليس سبب الرخصة في ترك بعض أفعال الصلاة هو عدم القدرة مطلقا ؛ كحال المشلول ؛ فهذا لا يتوجه إليه الخطاب أصلا ؛ وإنما يتوجه لمن يقدر لكن مع ضرر أو مشقة ظاهرة ؛ فإذا كنت تقدر على السجود لكن مع مشقة فلك الترخص بتركه ، أو الاتيان ببعض صفته ؛ لقوله تعالى : "ما جعل عليكم في الدين من حرج" ، والقاعدة في هذا : أنه يجب على المصلي إذا شقت عليه صفة من الصفات في الصلاة أن يأتي بأقرب الصفات إليها ، لقوله تعالى : "فاتقوا الله ما استطعتم" ، وقوله عليه الصلاة والسلام : "إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم" ، فإذا كنت تقدر على الإيماء مع وضع يديك على الأرض دون مشقة وجب عليك ذلك ؛ لأنه أقرب الصفات إلى الصفة الواجبة ، وهكذا ، وما خالفت في ذلك مما مضى من الصلوات فلا حرج عليك فيه ؛ لعدم علمك. والله أعلم.

إيماء    سجود    عدم    يد    رفع    أرض    عَجْز    صفة    صلاة