الرئيسة    الفتاوى   الأيمان والنذور   نذرت صيام شهر، فهل يلزمها التتابع؟

نذرت صيام شهر، فهل يلزمها التتابع؟

فتوى رقم : 1774

مصنف ضمن : الأيمان والنذور

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 22/10/1429 14:54:00

س: السلام عليكم .. نذرت أن أصوم شهراً إذا حملت، وبفضل الله تعالى تم الحمل؛ فهل يشترط أن يكون الصيام متتابعاً، وأن يكون قبل رمضان؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. النذر محرم أو مكروه، وقد نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم فقال: "إنه لا يأتي بخير، وإنما يستخرج به من مال البخيل" رواه الستة واللفظ للنسائي من حديث أبي هريرة، فلا تعودي إليه مرة أخرى، ولكن أهل العلم قالوا: إن الوفاء به واجب، فيجب عيك الوفاء به، ويصام الشهر متتابعاً أو مفرقاً بحسب النية، وإذا لم توجد نية محددة؛ فيجوز أن يصام مفرقاً؛ لأنه يصدق على أن من صام ثلاثين يوماً أنه صام شهراًُ، وشرط التتابع قيد زائد لا يجب إلا بيقين، وإذا شق عليك صيام الشهر فلك أن تكفري عن هذا النذر بكفارة يمين. والله أعلم.