الرئيسة    الفتاوى   المواقيت   أخذ المضحي من شعره وأظفاره عند إرادة الإحرام بالحج

أخذ المضحي من شعره وأظفاره عند إرادة الإحرام بالحج

فتوى رقم : 18766

مصنف ضمن : المواقيت

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 03/10/1434 05:39:27

س: شيخنا: ماذا لو قلنا في أخذ المضحي المهل للحج من شعره وأظفاره: إن أخذ المضحي من شعره حرام، وأخذ المهل للحج سنة، فيغلب جانب الترك على الأخذ، ويقال: أخذ الحاج في العشر حال دخوله في النسك سبب يبيح الأخذ من شعره ثم يمسك حتى يضحي، فأيهما أرجح؟

ج: الحمد لله وحده .. أما بعد؛ فلم يأخذ النبي صلى الله عليه وسلم من شعره عند إهلاله بحج أو عمرة فلا يعتبر سنة بل هو مستحب؛ لأنه يستقبل مجمعا للناس، فعليه: فإن الصحيح هو الأول وهو تقديم اعتبار النهي الخاص في الأضحية على الاستحباب العام عند شهود المجامع فيمتنع عن الأخذ عند الإحرام. والله أعلم.