الرئيسة    الفتاوى   البيوع   هل خروج الحلاقين إلى ساحات المسجد الحرام لجلب المعتمرين من تلقي الركبان

هل خروج الحلاقين إلى ساحات المسجد الحرام لجلب المعتمرين من تلقي الركبان

فتوى رقم : 19716

مصنف ضمن : البيوع

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/11/1436 03:42:06

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. بعد فراغ الناس من سعي العمرة، وتوجههم للحلاقة، يلفت الانتباه خروج الحلاقين خارج السوق، ليظفروا بالمعتمرين في ساحات الحرم، وفي الحقيقة أني لا أذهب معهم، وربما نهيتهم عن هذا الفعل؛ فهل نهيي صحيح، وهل يدخل خروجهم في تلقي الركبان؟ وجزاكم الله خيراً.

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. فإن الأقرب هو قول الشافعية والحنابلة من أن علة النهي عن تلقي الركبان هي رعاية حظ الجالب لئلا يُغبن لجهله، وقد دل سياق الحديث على ذلك؛ حين صحح البيع وجعل الخيار للمشتري إذا ورد السوق، وحيث إنه في السوق وأن المتلقي مجرد دلال لا يعقد بيعا على الخدمة فلا يعد ذلك من تلقي الركبان. والله أعلم.