الرئيسة    الفتاوى   المواقيت   قدموا من تبوك إلى طائف وهم يريدون العمرة، فمن أين يحرمون؟

قدموا من تبوك إلى طائف وهم يريدون العمرة، فمن أين يحرمون؟

فتوى رقم : 20982

مصنف ضمن : المواقيت

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/03/1439 08:30:17

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أسعد الله أيّامكم شيخنا الفاضل سليمان الماجد .. مجموعة من الشباب ذاهبون من تبوك إلى الطائف، وكانت النّية أن يأخذوا عمرة وهم في طريقهم، ولكن انشغلوا وذهبوا إلى الطائف، ويرغبون أن يعتمروا من الطائف فهل عليهم دم لتجاوزهم الميقات؟

ج: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. وأسعد قلبك .. يحرمون من السيل أو الهدا، ولا إثم عليهم، ولا دم. والله أعلم.

عمرة    مكة    مواقيت    تجاوز    نية    إحرام