الرئيسة    الفتاوى   الوضوء والغسل   لبس جورباً على جورب ومسح عليهما ثم خلع الأعلى، فهل ينتقض وضوؤه؟

لبس جورباً على جورب ومسح عليهما ثم خلع الأعلى، فهل ينتقض وضوؤه؟

فتوى رقم : 21006

مصنف ضمن : الوضوء والغسل

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/03/1439 11:41:55

س: إذا لبست الجوربين ومسحت عليهما ثم خلعت الجورب الأعلى، هل يتنقض الوضوء؟

ج: الحمد لله أما بعد .. للعلماء في ذلك قولان مشهوران : أحدهما أنه إذا مسح على الفوقاني ثم خلعه فقد بطل حكم المسح؛ لأن الحكم عندهم للممسوح وهو الأعلى، والثاني قول عند الشافعية، ونصره جمع من أئمة هذا المذهب أنه لا يبطل بذلك، وهذا القول قوي من حيث التعليل؛ لأن الجوربين بين بعضهما، وكذلك الجورب مع الخف= كل واحد منهما كالظهارة للبطانة؛ ولأن أثر المسح إنما هو حقيقة تلحق البشرة بالطهارة الحكمية؛ فلم يؤثر فيها تعدد ملبوسات القدم؛ ولأن الإنسان إذا مسح فقد طهُرت بذلك قدمه، ولا دليل على أن نزع الأعلى يُبطل هذه الطهارة الحكمية، ولأن الحكمة من مشروعية المسح هي البرد أو مشقة النزع أو هما معا، والحاجة إلى ذلك قائمة بمجرد وجد التحتاني؛ فلا حكم للفوقاني.
والأحوط الأخذ بالقول الأول خروجا من الخلاف. والله أعلم.

خُفّ    مسح    جورب    فوق    نزع    نواقض الوضوء    وضوء    تعدد    سُفْل    

جورب    مسح    وضوء