الرئيسة    الفتاوى   الحديث   صلاة أربع ركعات بعد العشاء

صلاة أربع ركعات بعد العشاء

فتوى رقم : 21401

مصنف ضمن : الحديث

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/11/1439 21:22:02

س: فضيلة الشيخ .. في حديث عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من صلى العشاء في جماعة وصلى أربع ركعات قبل أن يخرج من المسجد كان كعدل ليلة القدر".
لدي أسئلة حول هذا الحديث؛ وهي:
1. هل هذه الركعات الأربع تغني عن راتبة العشاء، أو تصلى بعدها ؟
2. هل تسرد الأربع بسلام واحد، أو يجلس بينها بدون سلام كالفريضة الرباعية؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فلم يثبت ذلك مرفوعا في حديث قولي؛ وإنما ثبت أنه صلى الله عليه وسلم صلى أربعا بعد العشاء في حديثي عائشة وابن عباس.
كما ثبت عن جمع من الصحابة منهم عبدالله بن عمرو وابن مسعود وعائشة وغيرهم أن صلاة أربع بعد العشاء تعدل بمثلهن من ليلة القدر، والظاهر أن هذا لا يقال بالرأي فيكون له حكم الرفع؛ لاسيما وقد تواطأ عليه جمع من الصحابة، وفعله الرسول صلى الله عليه وسلم تطبيقا.
والأقرب أنها بعض قيام الليل، وليست راتبة للعشاء، ولا هي نافلة مستقلة؛ كالوتر، وتُصلى مثنى مثنى بسلام بين كل ركعتين؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : "صلاة الليل والنهار مثنى مثنى" ، وما جاء من سردها بسلام واحد فلا يصح. والله أعلم.