الرئيسة    الفتاوى   العشرة والفرقة بين الزوجين   الاتصال بالطبيب أو المعالج دون إذن الزوج

الاتصال بالطبيب أو المعالج دون إذن الزوج

فتوى رقم : 21648

مصنف ضمن : العشرة والفرقة بين الزوجين

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 21/01/1440 08:58:22

س: يا شيخ .. هل إذا اتصلت على معالج بالقرآن دون علم زوجي عليَّ إثم في ذلك؟ لأني إذا استأذنت سيرفض، مع العلم أني مريضة، وهذا المعالج بيني وبينه قرابة وقد تعالجت عنده من قبل.

ج: الحمد لله أما بعد.. فإن العلاج بالرقية بالقرآن لا يتوقف على شخص ؛ بل يقوم به المرء بنفسه، أو يقوم به من حوله؛ فليس لك الذهاب إلى هذا الراقي إلا بإذن زوجك، وهذا مسألة تختلف عن استئذانه في زيارة الطبيب العارف بالطب الحديث. والله أعلم.

زوجة    إذن    رقية    راقي    طبيب    زوج