الرئيسة    الفتاوى   حكم الصلاة وتاركها   كيفية أمر البنت بالصلاة إذا بلغت ثمان سنوات

كيفية أمر البنت بالصلاة إذا بلغت ثمان سنوات

فتوى رقم : 22145

مصنف ضمن : حكم الصلاة وتاركها

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 01/11/1440 23:26:45

س: شيخنا .. ابنتي عمرها 8 سنوات، هل آمرها بالصلاة أمراً ملزما أم مجرد تذكير؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فإنك تذكرها بنوع من الموعظة والنصيحة، لكن لا تغلط عليها في قبل العاشرة؛ ولا تزجرها فضلا عن أن تضربها، وتربى تربية حسنة على محبة الصلاة وبقية العبادات بالقدوة والتحفيز فإذا بلغت العاشرة ولم تمتثل لهذا كله فتنهر ويغلظ عليها بالقول؛ وتحرم من بعض محبوباتها؛ فإن لم يجد هذا فتضرب ضربا غير مبرح في غير محضر أحد؛ لما صح في حديث عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : "مُرُوا أَوْلادَكُمْ بِالصَّلاةِ وَهُمْ أَبْنَاءُ سَبْعِ سِنِينَ ، وَاضْرِبُوهُمْ عَلَيْهَا وَهُمْ أَبْنَاءُ عَشْرٍ.. " الحديث رواه أبو داود. والله أعلم.

أب    أم