الرئيسة    الفتاوى   أحكام الموظفين والطلبةوالعمال   إقامة دورات فن الكوافير والنقش في مصلى النساء

إقامة دورات فن الكوافير والنقش في مصلى النساء

فتوى رقم : 22302

مصنف ضمن : أحكام الموظفين والطلبةوالعمال

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 12/01/1441 05:33:47

س: يا شيخ .. ما الحكم في إقامة دورات نقش أو كوافير في ملحق خارج الجامع مع العلم أنه تقام الصلاة في هذا الملحق؟

ج: الحمد لله أما بعد .. فإن الاستفادة من بعض ملاحق المسجد من حيث الجملة لبعض المهن في عمل خيري وتعليم هذه المهن لمن يحتاجها ليس فيها بأس إن شاء الله عز وجل.
ولكن إذا كان في بعض هذه المهن إهانة لهذا المسجد فإنه لا يجوز، وأعمال التزيين النسائية ومهن الكوافيرات وغيرها هي من باب إماطة الأذى وإزالة الشعور، ويصدر من هذه العمليات من خلال أجهزة الحرق الهوائية روائح فإذا علم الناس أن هذا مكان للتزيين النسائي والتدريب عليه كرهوه وأحسوا بإهانة موضع الصلاة، فمادام إنه كما ذكرت السائلة بأنه موضع لإقامة الصلاة عند الحاجة كأيام الأعياد والجمع والتراويح ونحوها فلا أرى جواز ذلك؛ لما فيه من إهانة للمسجد وأذية للمصلين، أما إذا كان الملحق غير مخصص بتاتا للصلاة وإنما هو ملحق كغرفة خادم أو سائق المسجد واستفيد منها في مثل هذه الأعمال الخيرية فهذه لا بأس بها؛ لأنها ليست مسجدا في العرف، وليست محلا للصلاة، وإذا كان بابه يفضي إلى خارج المسجد فهو أولى وأحوط. والله أعلم.