الرئيسة    الفتاوى   صفة الإحرام و أحكامه   الإحرام بالعمرة من الحرم

الإحرام بالعمرة من الحرم

فتوى رقم : 2727

مصنف ضمن : صفة الإحرام و أحكامه

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 16/10/1429 18:26:00

س: فضيلة الشيخ .. رجل أحرم للعمرة من الحرم؛ فهل يصح ذلك منه؟ وماذا يلزمه؟

ج: من أراد أن يعتمر من مكة فإنه يجب عليه أن يخرج إلى الحل ـ سواء التنعيم أو غيره ـ ويحرم منه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر عبد الرحمن بن أبي بكر لما أرادت عائشة أن تعتمر أن يخرج بها إلى التنعميم فتحرم من هناك، فدل على أن من كان بمكة سواء كان من أهلها أو المقيمين فيها أو المسافرين أن يحرم من الحل، من التنعيم أو الجعرانة أو الشرائع أو الحديبية أو مزدلفة أو غيرها. والله أعلم.

مواقيت    إحرام    حرم    مكة    مناسك    عمرة