الرئيسة    الفتاوى   الإستشارات   طلب المرأة الطلاق؛ لكونها تحب رجلاً آخر

طلب المرأة الطلاق؛ لكونها تحب رجلاً آخر

فتوى رقم : 3136

مصنف ضمن : الإستشارات

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/10/1429 12:47:00

س: تقدم لخطبتي شاب ذو خلق ودين وأنا أحبه، فرفضه أهلي، وتقدم ابن خالتي وخطبني على خطبته فوافقوا وتم الزواج رغماً عني، وأنا الآن متزوجة ولدي طفلان، وما زال قلبي متعلقاً بالشاب، وقلبه متعلق بي، نحب بعضنا ولا نريد الوقوع في الحرام؛ فهل يجوز لي طلب الطلاق للزواج بمن أحب؟

ج: لا نرى لك طلب الطلاق بعد الزواج وإنجاب الأطفال، ومن نظر إلى خيانتك لزوجك وتضحيتك بأولادك من أجل علاقة محرمة فلن يأمن عليك مستقبله وأولاده، وكم ممن كان في مثل حالك فنسيت من أحبته واستقرت في حياتها؛ فحاذري من تضييع حياتك، وتحطيم مستقبلك، وتشتيت أسرتك، وإغضاب ربك. والله أعلم.

استشارة    طلب    طلاق    نكاح    محبة