الرئيسة    الفتاوى   الوضوء والغسل   تاب من ترك الصلاة ولكنه لم يغتسل بعد توبته

تاب من ترك الصلاة ولكنه لم يغتسل بعد توبته

فتوى رقم : 3281

مصنف ضمن : الوضوء والغسل

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 18/10/1429 18:59:00

س: تركت الصلاة لعدة سنوات، وقد تبت منذ شهور وحافظت عليها في المسجد، وأخرجت زكاة أموالي وصمت رمضان، وأثناء بحثي في الانترنت وجدت فتوى للشيخ بن عثيمين ـ رحمه الله ـ والشيخ بن جبرين ـ حفظه الله ـ تقضي بوجوب اغتسال تارك الصلاة عند توبته، وأنا لم أفعل ذلك لجهلي؛ فما حكم صلاتي وصومي رمضان وزكاة أموالي وأعمالي التي عملتها منذ توبتي منذ شهور؟ وهل هناك شيء آخر يجب أن أفعله لإتمام توبتي؟ علما بأني أنوي الزواج وأخشى أن أتزوج ثم أكتشف شيئاً آخر يقوض عقد الزواج. أفيدوني جزاكم الله خيرا.

ج: الحمد لله الذي وفقك للعودة إلى طريق الاستقامة، ونسأل الله تعالى أن يثبتك ويزيدك هدى وتقى. وأما الاغتسال عند التوبة من ترك الصلاة ففيه خلاف بين العلماء، والأظهر أنه غير واجب، وعليه: فلا يلزمك فعله، وحتى على القول بوجوبه فإنه لا يؤثر في صحة أعمالك، وترك الصلاة وإن كان كفرا أكبر إلا أنه لا يلزم من ذلك ترتب أحكام الكفر في المعين إلا بعد قيام الحجة واكتمال الشروط وانتفاء الموانع. والله أعلم.