الرئيسة    الفتاوى   الوضوء والغسل   ترك الاغتسال من الاستمناء جهلاً

ترك الاغتسال من الاستمناء جهلاً

فتوى رقم : 6220

مصنف ضمن : الوضوء والغسل

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 30/02/1430 13:55:00

س: عندما كنت في المرحلة الابتدائية كنت أقوم بالعادة السرية، ولكني لم أكن أعلم أن ذلك من موجبات الغسل، وقد استمر الأمر لمدة خمس سنوات ثم علمت بالحكم، فما الحكم بالنسبة لصلواتي؟

ج: الحمد لله أما بعد .. حيث لم تعلم بأن خروج المني موجب للغسل فلا شيء عليك فيما مضى من صلواتك.
والعادة السرية محرمة عند كثير من أهل العلم، ولهذا علينا بوصية النبي صلى الله عليه وسلم: "يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء" متفق عليه عن ابن مسعود؛ كما أن على كل من الجنسين البعد عن أسباب ثوران الشهوة: من رؤية الأفلام والصور، والتجول في الأسواق من غير حاجة، وإطلاق العنان للتخيلات التي تثير الشهوة. والله أعلم.