الرئيسة    الفتاوى   شروط الصيام ومفسداته   جامعها زوجها في نهار رمضان وهي جاهلة بوجوب الكفارة

جامعها زوجها في نهار رمضان وهي جاهلة بوجوب الكفارة

فتوى رقم : 7324

مصنف ضمن : شروط الصيام ومفسداته

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 25/05/1430 04:22:57

س : تزوجت وعمري 17 سنة ، بعد 3 سنوات تقريبا صار جماع بيني وبين زوجي في نهار رمضان ، حصل هذاالشيء مرتين في حياتي ، ولي الآن 15 سنة ، وأنا لا أدري عن حكم هذاالشيء ، وكنت جاهلة به أحسب أنه قضاء يوم فقط ، أنا كنت جاهلة ؟ أفتني جزاك الله خيراً .

ج : الحمد لله أما بعد .. إذا كنت عالمة بتحريم الجماع في نهار رمضان وأنه يفسد الصيام فصيامك لهذين اليومين فاسد وعليك قضاؤهما ، وعليك مع ذلك كفارة الجماع في نهار رمضان لكل يوم حصل فيه الجماع ، والكفارة هي عتق رقبة أو صيام شهرين متتابعين أو إطعام ستين مسكيناً ، وكونك تجهلين بوجوب الكفارة لا يؤثر في الحكم ؛ لأن العبرة هي العلم بالتحريم لا العلم بوحوب الكفارة . وإذا كنت جاهلة بالتحريم فلا إثم ولا كفارة . والله أعلم .