الرئيسة    الفتاوى   القرآن الكريم وعلومه   المفاضلة بين قراءة القرآن كله أو سورة البقرة

المفاضلة بين قراءة القرآن كله أو سورة البقرة

فتوى رقم : 7419

مصنف ضمن : القرآن الكريم وعلومه

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 29/05/1430 15:48:11

س : السلام عليكم .. قراءة القرآن من أجل الأجر والشفاء - بإذن الله - وذهاب الهم والحزن أيهما أفضل القرآن كاملاً ، أو سورة البقرة ؟. وجزاك الله خيراً أرجو الرد .

ج : الحمد لله أما بعد .. القرآن كله خير وأجر وشفاء ، لكن لقراءة سورة البقرة مزية على غيرها من السور ؛ لحث النبي صلى الله عليه وسلم على قراءتها خاصة بعد حثه على قراءة القرآن عامة ، فقد ثبت في الحديث الذي رواه الإمام مسلم رحمه الله عن أبي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيُّ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : "اقْرَءُوا الْقُرْآنَ فَإِنَّهُ يَأْتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ شَفِيعًا لأَصْحَابِهِ اقْرَءُوا الزَّهْرَاوَيْنِ الْبَقَرَةَ وَسُورَةَ آلِ عِمْرَانَ فَإِنَّهُمَا تَأْتِيَانِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَأَنَّهُمَا غَمَامَتَانِ أَوْ كَأَنَّهُمَا غَيَايَتَانِ أَوْ كَأَنَّهُمَا فِرْقَانِ مِنْ طَيْرٍ صَوَافَّ تُحَاجَّانِ عَنْ أَصْحَابِهِمَا اقْرَءُوا سُورَةَ الْبَقَرَةِ فَإِنَّ أَخْذَهَا بَرَكَةٌ وَتَرْكَهَا حَسْرَةٌ وَلا تَسْتَطِيعُهَا الْبَطَلَةُ" . وعليه: فنرى للسائل أن يقرأ القرآن عموماً ويحرص على البقرة خصوصاً . والله أعلم.