الرئيسة    الفتاوى   صلاة التطوع   وقت ثلث الليل الآخر

وقت ثلث الليل الآخر

فتوى رقم : 8168

مصنف ضمن : صلاة التطوع

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 24/06/1430 11:15:13

س : سلام عليكم .. في حديث متفق عليه عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : "ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حتى يبقى ثلث الليل الآخر ، يقول : من يدعوني فأستجيب له ، من يسألني فأعطيه ، من يستغفرني فأغفر له". ما هي أفضل ساعة من وقت الليل يكون ثلثاً لليل تقام فيها صلاة قيام الليل ؟. جزاكم الله خيراً .

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. دل الحديث المذكور في السؤال على أن أفضل وقت لصلاة الليل هو ثلث الليل الآخر لمن قدر عليه وطمع أن يقوم ؛ وثلث الليل الأخير يحسب كل يوم بهذه الطريقة : مجموع ساعات الليل من غروب الشمس إلى طلوع الفجر ÷ 3 - وقت طلوع الفجر = وقت بداية ثلث الليل الأخير
مثال على ذلك : مجموع ساعات الليل 11.18 س ÷ 3 = 3.44 - 5.6 (وقت طلوع الفجر ) = 1.38 هو وقت بداية ثلث الليل الأخير لذلك اليوم .
ولا تحتاج إلى هذا كله إلا إذا أردت أن تعرف البداية بالدقة ، وأما على وجه التقريب فأقصى ساعة يبدأ فيها ثلث الليل هي الساعة الثانية ليلاً ؛ فإذا صليت بعدها تصيب ثلث الليل الأخير قطعاً في جميع أيام السنة . والله أعلم .