الرئيسة    الفتاوى   الأيمان والنذور   نذر الصيام إن فعل معصية وفعلها مرات كثيرة

نذر الصيام إن فعل معصية وفعلها مرات كثيرة

فتوى رقم : 8599

مصنف ضمن : الأيمان والنذور

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 08/07/1430 03:03:12

س : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد : يا شيخ سليمان ! بارك الله فيك .. عندي سؤال وأرجو منك الإجابة عليه وهو : هناك شخص ، وهذا الشخص مستقيم بشرع الله كان قبل سنوات يعمل في معصية ، وكلما عملها ندم على فعلها ، ويعزم ألا يعملها مرة أخرى ثم بعد أيام يعملها ، وفي يوم من الأيام قال : علي نذر إن عملتها أن أصوم يوم اثنين وخميس . وعملها أكثر من مرة ، وكل مرة يعملها يصوم اثنين وخميس ، ثم قال بعدها : علي نذر إن عملتها أن أصوم شهر كاملاً . وللأسف عملها ولم يوف بنذره ولكنه كفر كفارة يمين ؛ لأنه لا يستطيع الوفاء بنذره وهو صيام الشهر ، وعملها مرتين أخر وكفر كفارة يمين عن كل مرة ، ولكنه الآن عملها ثلاث مرات ولم يكفر عن أي مرة فيهن ، فماذا على هذا الشخص ؟ وبماذا تنصحه الآن ؟ وفي نفس الوقت الآن عليه أربع كفارات يمين عن حلف ولم يكفر عنها ، فهل هذه سبع كفارات يكفر عنها 3 في النذر و4 في الحلف ؟ وما مقدار الكفارة ؟ علما بأن هناك عائلة فقيرة تتكون من 11 فقيراً : أب ، وأم ، وأولاد معظمهم صغار في العمر . فكيف يعطيهم الكفارات ؟ أرجو منك الإجابة على سؤالي وجزاك الله كل خير والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. عليه كفارة يمين واحدة عن جميع المخالفات السابقة ، وله أن يتحلل من أصل النذر بكفارة أخرى ، كما أن عليه التوبة والاستغفار والإقلاع عن هذه المعصية . وله دفع الكفارات إلى هذه العائلة الفقيرة ما دام أن عددهم يزيد على العشرة ، وطريقة ذلك أن يعطيهم ما يكفي عشرة مساكين غداء أو عشاء سواء كان نيئا أو مطبوخاً . والله أعلم.