الرئيسة    الفتاوى   الدعوة والتربية والحسبة   أخوه يدخل مواقع سيئة ويغازل.. هل يتجسس عليه ليواجهه؟

أخوه يدخل مواقع سيئة ويغازل.. هل يتجسس عليه ليواجهه؟

فتوى رقم : 8620

مصنف ضمن : الدعوة والتربية والحسبة

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 08/07/1430 03:35:48

س: فضيلة الشيخ ! لدي أخ ظاهره الصلاح يدخل الشبكة العنكبوتية ، فرأيته ذات مرة - وأغلب ظني أن هذا الفعل يحصل معه أكثر من مرة - يرسل إلى اسم مستعار يحمل اسم امرأة - المتيقن اسم واحد وقد يكون أكثر - رسائل فيها عبارات غزلية ، وكلمْتُه مرة في هذا الشأن فرد علي بأنه : لا دخل لي في هذا . فاستغربت منه هذا القول وعدم الخوف من أن يطلع على هذا أبي أو أهلي أحد من قرابتي , علما بأن عمره نحو الخامسة والعشرين وهو أعزب ، فهل يجوز لي أن أطلع عليه وهو يدخل الشبكة العنكبوتية من غير علمه ، وأبحث عن مظان أفعاله هذه ليكون لي بهذا الأمر اطلاع أوسع ؟, وما الذي توجهونني بفعله تجاهه ؟. جزاكم الله خيراً .

ج: الحمد لله أما بعد .. لا يجوز لك قراءة ما كتبه أخوك أو سماع ما تكلم به أو متابعة ما يدخل عليه من مواقع؛ لأن ذلك من التجسس المنهي عنه ، والله تعالى يقول : "ولا تجسسسوا" ويقول صلى الله عليه وسلم : "لا تجسسوا ولا تحسسوا" ، وعن أبي برزة الأسلمي قال: قال رسول الله : "يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه لا تغتابوا المسلمين، ولا تتبعوا عوراتهم، فإنه من اتبع عوراتهم يتبع الله عورته، ومن يتبع الله عورته يفضحه في بيته" رواه أحمد وأبو داود .
ويمكنك نصحه وتوجيهه دون أن تتجسس عليه ، فتحضر له أشرطة ومطويات أو كتيبات فيها التحذير من مخاطر الإنترنت ، وتتحدث عن مخاطر الإنترت وهو يسمع ، وعن الخوف من الله في ذلك دون أن يشعر أنك تقصده ؛ فهذا خير لكما. والله أعلم .