الرئيسة    الفتاوى   الدماء الطبيعية   حقيقة الطهر من الحيض

حقيقة الطهر من الحيض

فتوى رقم : 9858

مصنف ضمن : الدماء الطبيعية

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 14/09/1430 10:18:18

س: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أنا فتاة أعاني من مسألة الطهارة واضطراب العادة الشهرية، فمدتها غالبا تكون ثمانية أيام, وقد تزيد أو تنقص, وقبل انتهائها يحصل الجفاف لعدة ساعات، وقد يصل إلى يوم، ثم بعد ذلك أرى إفرازات خفيفة صفراء متكدرة اللون، أعرف بها انقطاع الدم تستمر معي أياما، ولا يكون هناك أثر للدم، إلا أنه أحيانا يفمق لونها، فيكون برتقاليا، ثم بعد عدة أيام تتحول إلى الإصفرار، ويبدأ لونها يتفتح، ثم أرى بعدها السائل الأبيض، ويستمر معي طوال الشهر، وقد يتخلله سائل أصفر، أرجو من فضيلتكم التوضيح، متى أحكم بالطهر لأغتسل؟ وجزاكم الله خيرا.

ج : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. حقيقة الطهر هو توقف الدم بما يغلب على الظن بالعلامات أنه قد انقطع ؛ فإذا توقف الدم بعد كمال مدته وتاريخه المعتادين فهو طهر ، وإن رأيت القصة البيضاء ولو قبل انتهائهما فهو طهر كذلك ، وإن انقطع في أثناء المدة أو قبل تاريخه المعتادين ، ولم تري قصة بيضاء فلا تعجلي ؛ فإن استمر انقطاعه بجفاف تام مدة يغلب على ظنك أن العادة قد انقطعت فاعملي بغالب ظنك ، ولك في الحال الأخيرة أن تصلي وتصومي احتياطا ، وإذا بقي الشك فاسألي الطبيبة واعملي بقولها . والله أعلم .