الرئيسة    الفتاوى   شروط الصيام ومفسداته   جامع زوجته في نهار رمضان وهو جاهل بما يترتب على ذلك

جامع زوجته في نهار رمضان وهو جاهل بما يترتب على ذلك

فتوى رقم : 9992

مصنف ضمن : شروط الصيام ومفسداته

لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 19/09/1430 04:02:23

س: رجل جامع زوجته في نهار رمضان، ولمدة أربعة أيام، على جهل منه بالحكم والكفارة، مع علمه بأنه خطأ، لكنه جاهل بهذا المفطر، ويحلف أيمانا بالله أنه لا يعلم حقيقته؟ أفتونا مأجورين سدد الله خطاكم.

ج : الحمد لله أما بعد .. إذا كان عالماً بتحريم الجماع في نهار رمضان فصيامه لهذه الأيام الأربعة فاسد وعليه قضاؤها ، وعليه مع ذلك كفارة الجماع في نهار رمضان لكل يوم حصل فيه الجماع ، والكفارة هي عتق رقبة أو صيام شهرين متتابعين أو إطعام ستين مسكيناً ، وكونه يجهل فساد الصيام ووجوب الكفارة لا يؤثر في الحكم ؛ لأن العبرة هي العلم بالتحريم لا العلم بما يترتب عليه من فساد وكفارة ؛ والدليل على هذا: أن الرجل الذي جامع امرأته في نهار رمضان لم يعلم بما يترتب عليه ولهذا أتى النبي صلى الله عليه وسلم يسأله عن ذلك ولم يعذره عليه الصلاة والسلام . وأما إن كان جاهلاً بتحريم الجماع في نهار رمضان فلا إثم ولا كفارة . والله أعلم .