الرئيسة   الموجز الفقهي   تطيب ناسياً وهو محرم

تطيب ناسياً وهو محرم

ليس على من فعل محظوراً من محظورات الاحرام ناسياً إثم ولا فدية؛ لكونه ناسياً، وقد قال تعالى: "ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا". والله أعلم.