الرئيسة   الموجز الفقهي   الفرق بين صلاة التراويح والقيام في العشر الأواخر

الفرق بين صلاة التراويح والقيام في العشر الأواخر

لا أرى بأسا في أن يقسم القيام في رمضان إلى قسمين أحدهما في أول الليل والثاني في آخره؛ لأن هذا هو الأرفق بالناس، والصحابة فعلوا نحوا من هذا حيث زادوا في عدد الركعات عما كان يفعله النبي صلى الله عليه وسلم وخففوا في القدر مراعاة للناس. لكن المحظور هنا هو اعتقاد أن كل واحد منهما عبادة لها خصائصها التي تختلف عن الأخرى ؛ كاعتقاد مشروعية التخفيف في الأولى والإطالة في الثانية ؛ فأرى أن يُترك هذا وأن تكون لها سمة واحدة. والله أعلم.